الجزء الثالث

16
0

الحصار المضروب علي من قبل الشرطة، هذا من ناحية أمر طبيعي، فمادامت الدولة متوجسة خيفة مما يمكن أن يبرز لها ومما يمكن أن يظهر، فمن الطبيعي أن تحاصر بكل الوسائل، من جملة هذه الوسائل أن يطوقوا البيت محاولة لإرهاب الناس، لإرهاب الواردين الداخلين إلي الزائرين، لكن الحمد لله، منذ بضعة شهور انتهينا مع رجال الشرطة إلى إقناعهم عمليا، وبالأحداث المتوالية، أننا لا نحسب لهم أي حساب، فأصبحوا مجرد آلات تحصي من دخل ومن خرج لا غير…

(16)

اترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close